السبت، 6 سبتمبر 2014

يا صاحب الدن

سلمان مصالحة|| 

يا صاحب الدن


كَفِّي عَلَى خَدِّي
وَالعَيْنُ فِي الكَاسِ
أَرْضُ النَّوَى مَهْدِي
وَالْخَمْرُ أَنْفَاسِي

***

يَا صَاحِبَ الدَّنِّ
لا تَبْتَئِسْ يَا صَاحْ
إنْ أَجْدَبَتْ ثَنِّ
رُوحِي نَمَتْ فِي الرَّاحْ

***

كَفِّي عَلَى خَدِّي
وَاللَّيْلُ فِي بَابِي
حُلْمُ الْهَوَى عِنْدِي
سِرٌّ كَأَنْسَابِي

***

يَا صَاحِبَ الدَّنِّ
هَلاَّ هَرَقْتَ الدَّنّْ
نِصْفُ الأَسَى مِنِّي
وَالنِّصْفُ مِمَّنْ مَنّْ

***

كَفِّي عَلَى خَدِّي
بِئْرٌ بِلا قَاعِ
وَعْدُ الشَّجَا وَعْدِي
يَكْْوِي بِأَضْلاعِي

***

يَا صَاحِبَ الدَّنِّ
بَدْرُ اللَّيَالِي لاحْ
إنْ غَيَّمَتْ دَعْنِي
رُوحِي نَمَتْ فِي الرَّاحْ
*

من مجموعة: ”لغة أم“، منشورات زمان، القدس 2006
---


استمع للقصيدة، بتلحين وغناء مروان عبادو:

مشاركات


******

تعقيبات

تعقيبات فيسبوك :


تعقيبات الموقع:

0 تعليقات:

إرسال تعليق

يمكن إضافة تعليق هنا. لا رقابة على التعليقات مهما كانت مخالفة للرأي المطروح، بشرط واحد هو كون التعليقات وصيلة بالموضوع.

قراءات
  • هل تعلم الرسول العبرية؟

    لعلّ في العودة إلى الرّوايات التي دوّنها وحفظها لنا السّلف ما قد يُضيء بعض هذه الجوانب...
    تتمة الكلام
  • لا نبي في وطنه

    إنّ هذا التّوجّه إلى الماضي بحثًا عن خلاص، قد يكون منوطًا بخطر آخر لم ينتبه إليه الشّاعر بعدُ...
    تتمة الكلام
نصوص نثرية
  • كيف يقولون بدو بالعبرية؟

    يُنزلك سائق التّاكسي عند نقطة الجمارك لتنتقل عبرها مع حقائبك إلى الطّرف الآخر...
  • رحلة البحث عن البعبع

    عندما كنّا أطفالاً صغارًا، كانت الأمّهات يجنحن إلى إخافتنا لثنينا عن عمل أو سلوك ما، بمقولات مثل: ”بيجيلك البعبع“...
قضايا محلية
  • مصير القدس

    ليس من السهل تنغيص الأفراح العربية. أقول ذلك إثر متابعة ما تفتّقت عنه قرائح الكتّاب العرب...
  • الأسرلة هي الحل

    يتّضح بعد كلّ هذه العقود من رفع شعارات الـ«عربنة» أنّ هذه العربنة قد كشفت عن جوهرها الحقيقي المتمثّل بكلّ هذه الـ«عربدة» ...
  • النكبة بمنظار آخر

    إنّ التلاعب بعواطف العرب أضحى لعبة في أيدي قوى إقليمية إسلامية ليست عربية ...


أرشيف

 
نصوص شعرية
  • ليل العروبة

    ليلُ العُرُوبةِ أَتْراحٌ
    وَأَحْزانُ. وفي رُباها
    مِنَ الحُكَّامِ أَلْوانُ.

    مِنْهُمْ بَلِيدٌ، جَلِيسُ العَرْشِ
  • آيا صوفيا

    أَيَا صُوفِيَا، مَاذَا جَنَيْتِ لِتُصْبِحِي
    فِنَاءً يَضِجُّ ٱلْعِلْجُ فِيكِ وَيَنْهَقُ؟

    حَمَلْتِ صَلِيبَ ٱلرَّبِّ دَهْرًا وَصُنْتِهِ
    إِلَى أَنْ قَضَى مَنْ جَاءَ إِفْكًا يُصَدِّقُ
  • في حضرة النواسي

    لِذِكْـرَى صـاحِـبِي حَـرَّرْتُ راسِـي
    مِنَ الوَجَعِ الـمُكَـدَّسِ فِي السّياسِـي

    رَأَيْتُ الـعُرْبَ فِـي لَـهَـفٍ لِـشَـيْءٍ
    تَـمَـثَّـلَ فِـي الجُلُوسِ عَلَى الكَراسِي
أصوات