الأحد، 24 نوفمبر 2013

عباس كيارستمى || قصائد

مختارات من الشعر الفارسي



عباس كيارستمى || قصائد



بوى نان تازه به مشام مى رسد
از مزارع گندم
ظهر تابستان.

*

رائحةُ الخبز الطازج
تفوحُ في الأجواء من حُقول القَمح
في ظهيرة يوم صيفيّ.
***




به زادگاهم كه بازگشتم
خانه پدرى ام
گم بود
و صداى مادرم.
*
عندما عُدتُ إلى مسقطِ رأسي
لم أستطع العثور
على بيت أبي
ولا على صوت أمّي.
***

به زادگاهم بار مى گردم،
زمين بازى كودكيم
تحت اشغال است
با آهن و آهك.
*

عندما أعودُ إلى مسقط رأسي
أجدُ مراتعَ طفولتي
مُحتلَّة
من قِبَل هياكل الحديد والكلس.

***

در زادگاهم
سلمانى كودكيم
مرانشناخت
و سرم راتراشيد
سرسرى.
*

في مسقط رأسي
حَلاّق طفولتي
لم يتعرّف عليّ
وعملَ لي تسريحة
قبيحة.
***

به زادگاهم بازگشتم
درختان توت را
بريده اند
آشنايان
*

عندما عدتُ إلى مسقط رأسي
رأيتُ أنّ أشجار التّوت
قد اجتُثَّتْ، وعلى يد
أُناسٍ أعرفُهم.
***

ترجمة: سلمان مصالحة

ـــ

قصائد أخرى للشاعر، انقر هنا

مشاركات


******

تعليقات

تعليقات فيسبوك :


تعليقات الموقع:

0 تعليقات:

إرسال تعليق

يمكن إضافة تعليق هنا. لا رقابة على التعليقات مهما كانت مخالفة للرأي المطروح، بشرط واحد هو كون التعليقات وصيلة بالموضوع.

قضايا محلية
  • أحلام اليقظة

    منــذ انتخابه لرئاسة الحكومة لم ينحرف الابن بنيامين عن هذه الرؤية. يمكن القول إنه في كل مــا يتعلق بالســلام بين اسرائيل والدول العربية، توجد لرئيــس الحكومة عقيــدة ثابتة اســتوعبها فــي بيــت والــده...
    تتمة الكلام

  • عروس عروبتكم

    منذ العام 67 وبعد حرب حزيران تسيطر إسرائيل على شطري مدينة القدس شرقها بغربها. وبين الفينة والأخرى تطفو على السّطح قضيّة القدس بأبعادها الفلسطينيّة، العربيّة والإسلاميّة.
  • هذيان ثنائي القومية

    على خلفية الحروب الاهلية في العالم العربي يتم سماع طلبات بضم المناطق الفلسطينية لاسرائيل (من اليمين)، أو اقامة دولة ثنائية القومية في ارض اسرائيل – فلسطين (من اليسار)، وهي مطالب هذيانية مأخوذة من عالم من يسيرون اثناء النوم والمقطوعون عن كل ما يحدث من حولهم...
    تتمة الكلام

قضايا عربية
  • مديح الاستعمار

    لو نظرنا إلى مجتمعاتنا من حولنا... فما الفرق بين أنظمة ملكيّة متوارثة وبين أنظمة تتسمّى بالثّوريّة والجمهوريّة وما إلى ذلك من تسميات أقرب إلى الزّور والبهتان منها إلى حقائق المكان والإنسان؟



  • مديح سايكس بيكو

    يمكننا القول إنّ كلّ الشعارات الفضفاضة عن الأمّة والعروبة والثورة والاشتراكية، وما شابه ذلك...
 
جوارير
  • كيف يقولون بدو بالعبرية؟

    في المعبر الحدودي بين الأردن وإسرائيل، وضمن إجراءات عاديّة، يُنزلك سائق التّاكسي عند نقطة الجمارك لتنتقل عبرها مع حقائبك إلى الطّرف الآخر، ثمّ لشبّاك دفع رسوم المغادرة. من هناك تدلفُ إلى المخرج، حيث موقف الباص الّذي سيعبر بك الجسر والنّهر...
    تتمة الكلام

  • خفايا اليسار الفلسطيني

    ليس مصادفة اختفاء المؤرخين، ليس الجدد فحسب بل القدامى أيضاً، عربياً. إذ إنّ النّظر في حيثيات ماضينا البعيد والقريب، يستلزم أوّلاً وجود أرشيفات مفتوحة ووضع اليد على الوثائق الأصلية للمسألة المبحوثة...
  • هل البطون والأفخاذ عورة؟

    يتّضح ودون لفّ أو دوران أنّ مصطلح "الشّعب"، فيما يخصّ حضارة العرب لا يعني شيئًا سوى القبيلة. وما لم يواجه العرب هذه الحقيقة، والعمل على تغيير وتبديل هذا الدّيسك الّذي يعمل به حاسوبهم الذّهني...
  • تعقيبات أخيرة



  • مواضيع مختارة