الخميس، 21 نوفمبر 2013

المشي بمحاذة النّهر




مختارات شعريّة



المشي بمحاذة النّهر

(قصائد هايكو يابانيّة)





بَعوضَةٌ خَرِيفيّة،

مُصمِّمَةً أَنْ تَمُوت،

لَسَعَتْنِي.




شيكي
***





البطّاتُ الدّاجِنَة

تَمدُّ أعناقَهَا، آمِلةً

أَنْ ترَى العَالَم.


كوجي

***


أنْ يكونَ لكَ أطفالٌ،

تَفْهَمُ ذلك -

لكن، بِصُورَة مُتأخّرة.


مجهول

***


يومٌ ضَبابيّ

لا شكّ، أَنّها مُنْشَغلَة بالنّميمة

أحْصِنَةُ الحُقُول.


إيسا

***


مُنْشَدَةً بِلا انْقِطاع

قَصائدُ الضّفادع

تَحْتَوي عَلَى كَثيرٍ من المقاطع.


إيجي

***


الحَيّةُ انْسَلَّتْ بعيدًا -

غيرَ أنّ العَيْنَين اللّتين حَدَّقَتَا بِي

بَقِيَتا في القَصَب.


كيوشي

***


الكَلبُ الهَرِمُ

يَتقدَّمُنا فِي الطَّرِيق، دَليلًا-

لِزِيارةِ قُبُور العائِلَة.


إيسا

***


بِلا رَفِيقٍ،

مَتْرُوكٌ في الحُقُول،

قَمَرُ الشّتاء.


روسيكي

***


بعد أَنْ أَعْطيتُ رَأْيي

أرْجِعُ لِلبَيت

إلَى رَأْي زَوْجَتِي.


ياشو

***


أَسْوأ مِنَ الدُّمُوع،

ابْتِسامَةُ

الطِّفْلِ المَتْروك.


مجهول

***


السّماءُ تَعلمُ، الأَرْضُ تَعلمُ

كُلّ الجيران يَعْلَمون

الأَهْلُ لا يَعْلَمون.


شيشوشي

***


بِمُشارَكَةِ شَمْسيّة واحِدَة -

الشَّخْصُ الأَكْثرُ عِشْقًا

يَبْتَلُّ.


كيسانجين

***


بإخراجِ الكَلْبِ

للمَشْي، تَلتقِي

بِالكَثير من الكِلاب.


سوشي

***


شَريكان في ذات الدّم

لكنْ، لا يمتُّ أحدُنا للآخَر بِصِلَة -

بَعُوضةٌ لَئيمة.


جوسو

***


رِيحٌ خريفيّة -

فِي قَلْبِي، كَمْ مِنَ

الجِبالِ والأَنْهار!


كيوشي

***



مَشْيًا بِمُحاذاة النَّهْر

دُونَما جِسْرٍ لِلعُبُور

النّهارُ يَطُولُ كثيرًا.


شيكي

***


يَسْمَعُ وَقْعَ الخُطَى

يَنْشَطرُ إلَى اثْنَتَيْن -

الظِلُّ.


مجهول

***





جائيةً إلى البَحْر،

ريحُ الشّتاء

لا مكانَ لها تَعُودُ إلَيْه.


سيشي

***


ترجمها من الإنكليزية: سلمان مصالحة







مشاركات


******

تعليقات

تعليقات فيسبوك :


تعليقات الموقع:

0 تعليقات:

إرسال تعليق

يمكن إضافة تعليق هنا. لا رقابة على التعليقات مهما كانت مخالفة للرأي المطروح، بشرط واحد هو كون التعليقات وصيلة بالموضوع.

قضايا محلية
  • تطبيع إسرائيل

    لقد آن الأوان لأن يقف العرب في البلاد على رجليهم الاثنتين في بلدهم هنا، لا أن يضعوا رجلًا هنا ورجلًا هناك، كمن هو عالق في أرض حرام بلا أف..تتمة الكلام
  • عروس عروبتكم

    منذ العام 67 وبعد حرب حزيران تسيطر إسرائيل على شطري مدينة القدس شرقها بغربها. وبين الفينة والأخرى تطفو على السّطح قضيّة القدس بأبعادها الفلسطينيّة، العربيّة والإسلاميّة.
  • الأسرلة هي الحل

    يتّضح بعد كلّ هذه العقود من رفع شعارات الـ«عربنة» أنّ هذه العربنة قد كشفت عن جوهرها الحقيقي المتمثّل بكلّ هذه الـ«عربدة» ...
نصوص نثرية
  • كيف يقولون "بدو" في العبرية؟

    يُنزلك سائق التّاكسي عند نقطة الجمارك لتنتقل عبرها مع حقائبك إلى الطّرف الآخر...
  • البحث عن البعبع

    عندما كنّا أطفالاً صغارًا، كانت الأمّهات يجنحن إلى إخافتنا لثنينا عن عمل أو سلوك ما، بمقولات مثل: ”بيجيلك البعبع“، أو ”بيوكلك البعبع“، وما إلى ذلك من كلام. لم نكن نفهم ما يُقال...
نصوص شعرية
  • لا شيء يشبه هذا العيد

    لا شَيْءَ يُشْبِهُ هٰذا العِيدَ فِي
    الحُلُمِ. أَطْفالُهُ كَشَفَتْ
    عَنْ لُعْبَةِ الأُمَمِ.


  • تداعيات صباحية

    وَفِكْرَةٍ،
    خَطَرَتْ فِي الصُّبْحِ،
    تَحْمِلُنِي عَلَى النُّهُوضِ
    مِنَ الأحْلامِ، والسَّفَرِ

قضايا عربية
  • ميكروكوسموس العرب


    التّناقضات العربيّة أكبر وأكثر من أن تُحصى. غير أنّ السؤال الكبير الّذي يقضّ مضاجع كلّ ذي بصر وبصيرة يتمحور حول مسألة الهويّة، وبكلمات أخرى: ماذا يعني أن تكون عربيًّا في هذا الأوان؟
  • هل البطون والأفخاذ عورة؟

    لا فرق، إذن، بين فقهاء الظّلام الّذين يُعوّرون المرأة كلّها، وبين فقهاء الفضائيّات المطبّلين المزمّرين للدكتاتوريات العربيّة على اختلاف مشاربها. فمثلما يرى هؤلاء الفقهاء المرأة كلّها عورة يجب سترها، فإنّ فقهاء الدكتاتوريات العربية يرون في الشّعوب العربيّة بعامّة كلّها عورة...
  • المرأة هي الحل

    من أجل الخروج من مأزق المجتمعات العربيّة والإسلاميّة، هنالك حاجة إلى إعادة هيكلة لهذه المجتمعات، بشرط أن تنبني هذه الهيكلة على: أوّلاً، إعادة الثّقة للرّجل العربيّ بنفسه، وجعل شرفه نابعًا من ذاته هو، لا من ذوات أخر...

الأكثر قراءة

أرشيف الموقع

موسيقى جاز
موسيقى كلاسية
 
دراسات
  • "يهوه" التوراتي في الإسلام

    قبل الدخول في صلب هذه المسألة، نجد لزامًا علينا أن ننظر قبلُ في المصطلح "يهوه" كما يظهر في التّوراة في أصلها العبري، ثمّ ننتقل بعد ذلك إلى ظهور هذا المصطلح في ترجمات عربيّة غير دقيقة للتّوراة العبريّة.


  • جذور الإرهاب الإسلامي

    وهكذا، يتحوّل الحنين إلى الماضي الأسطوري والمتوهّم، والّذي ترعرعت عليه الأجيال العربية والإسلامية طوال عقود طويلة، إلى الملجأ الوحيد الذي يهرب إليه العربي، والمسلم بعامّة، من حالات الإحباط النفسية في حياته الراهنة
  • إيلوهيم في الإسلام

    عن عُقبة بن بشير أنّه سأل محمد بن عليّ: مَنْ أوّل من تكّلم بالعربيّة؟ قال: إسماعيل بن إبرهيم، صلّى اللّه عليهما، وهو ابن ثلاث عشرة سنة. قال، قلتُ: فما كانَ كلامُ النّاس قبل ذلك يا أبا جعفر؟ قال: العبرانيّة. قال، قلت: فما كانَ كلامُ اللّه الّذي أنْزلَ على رُسُله وعباده في ذلك الزّمان؟ قال: العبرانيّة."

ترجمات
  • عباس كيارستمى

    عندما عُدتُ إلى مسقطِ رأسي
    لم أستطع العثور
    على بيت أبي
    ولا على صوت أمّي.

    تتمة الكلام
  • سفر المبدأ

    (1) فَتُمِّمَتِ السَّمٰواتُ وَالأَرْضُ وكُلُّ جُنْدِها. (2) وَأَتَمَّ اللّٰهُ فِي اليَوْمِ السَّابِعِ، صَنِيعَهُ الَّذِي عَمِلَ؛ فَسَبَتَ فِي اليَوْمِ السَّابِعِ، مِنْ كُلِّ صَنِيعِهِ الَّذِي عَمِلَ. (3) وَبارَكَ اللّٰهُ اليَوْمَ السَّابِعَ، وَقَدَّسَهُ: إذْ فِيهِ سَبَتَ مِنْ كُلِّ صَنِيعِهِ، الَّذِي بَرَأَ اللّٰهُ عَمَلًا.
  • ناتان زاخ

    أنا أيضًا مُتَسلِّل
    غير قانوني. وَصلتُ إلى
    هُنا، ليسَ بِمَحْضِ إرادَتِي
    الحُرّة، وَليسَ لأنّ
    وَالدَيَّ قَرَؤُوا
    كِتابَ ثِيودُور...
    تتمة الكلام
  • بالكريشنا ساما

    مَنْ يُحِبُّ الزُّهُورَ لَهُ قَلْبٌ حَسّاسٌ،
    مَنْ لا يَسْتَطِيعُ اقْتِطاعَ نَوارِها
    لَهُ قلبٌ نَبيلٌ.

    مَنْ يُحِبّ الطُّيُورَ لَهُ رُوحٌ رَقيقَةٌ،
    مَنْ لا يَسْتَطيعُ أكْلَ لَحْمِها
    لَهُ مَشاعِرُ مُقَدَّسَةٌ.
  • تعقيبات أخيرة



  • مواضيع مختارة


لغات أخرى